منتديات الحجاز الثقافية  

 

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: مقدمة برنامج حروف وبراعم ( الكاتب : نصراوي نجد )       :: اطفال جدة أنشودة الرحمة يا إخوان 1407هـ 1987م ( الكاتب : نصراوي نجد )       :: أنشودة غنينا ياعيد لسمر عمرباجابر ( الكاتب : نصراوي نجد )       :: فزورة من فوازير الإذاعة عام 1414هـ / 1994م ( الكاتب : نصراوي نجد )       :: افضل خياط ثياب رجاليه في جده تفصيل ثوب رجالي و تصميم الثوب السعودي ( الكاتب : لهفتي )       :: على الخاطر ( الكاتب : alma7i )       :: الغريبة ( الكاتب : alma7i )       :: أنشودة بين النخيل لهبه رضوان ( الكاتب : نصراوي نجد )       :: أنشودة ياصايم رمضان لسمر عمرباجابر ( الكاتب : نصراوي نجد )       :: الصيام والصحة ( الكاتب : alma7i )      


العودة   منتديات الحجاز الثقافية ( ثقافية - تاريخية - أجتماعية ) - alhjaz forums of cultural > منتديات الحجاز الإسلامية - Alhjaz Islamic Forums > الثقافة الإسلامية وفق أهل السنة و الجماعة > السيرة النبوية

الملاحظات

السيرة النبوية سيرة حبيبنا وقرة أعيننا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-07-2010, 05:52 PM   #1
ابوتركي
.:: حجازي نشط ::.
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
الدولة: السعودية
المشاركات: 72
معدل تقييم المستوى: 12
ابوتركي is on a distinguished road
افتراضي " لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد "

بسم الله الرحمن الرحيم

الجواب لفضيلة الشيخ ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله

السؤال :
هل يجوز وضع المسجد على قبر رسول الله ـ عليه الصلاة والسلام ـ مثل الآن حيث وضع اليهود والنصارى قبور أنبيائهم مساجد ؟


الجواب :
يا إخوتاه هذه ليست مشكلة المسلمين الوحيدة ، فإنك إذا شرقت أو غربت في العالم الإسلامي تجد المساجد مكتظة بالقبور ، فكثير من المساجد بنيت على القبور أو وضعت فيها القبور ، وهذه تخالف نصوصا صريحة واضحة في الزجر واللعن لفاعل ذلك : " لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد " .
وقال ـ عليه الصلاة والسلام ـ : " اللهم لا تجعل قبري وثنا يعبد " .

" ولا تجعلوا قبري عيدا " .
ونهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن البناء على القبور ، ونهى عن تجصيصها ؛ لأن هذه وسائل خبيثة تجر الناس إلى الشرك بالله ـ تبارك وتعالى ـ ، لهذا استحق اليهود اللعائن من الله ـ تبارك وتعالى ـ ولو بنوا تلك المساجد على قبور الأنبياء ولو اعتقدوا أنهم يحبونهم ويكرمونهم ، فإنهم لا يستحقون من الله إلا اللعائن ، ومن فعل مثل فعلهم ، نسأل الله العافية ، يخشى عليه من هذه اللعائن إلى أمد بعيد .
أما قبر النبي ـ عليه الصلاة والسلام ـ فقد عمل الصحابة الكرام بتوجيهاته وبنصائحه ـ عليه الصلاة والسلام ـ ، ولما سمعوه وهو يردد قوله كرات ومرات : " لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد " ماذا فعلوا ؟ دفنوه في بيت عائشة سترا له ، تنزيها له ، صيانة أن يتخذ قبره وثنا ، من أجل كل هذا فعل الصحابة ودفنوه صلى الله عليه وسلم في بيت عائشة اتقاء لهذه المحاذير وهذه الأخطار .
هذا هدف الصحابة من دفنهم رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيت عائشة ، وما كان أحد يصل إلى قبره في حياة عائشة إلى أن توفيت في آخر خلافة معاوية في عام ثمانية وخمسين ، ما أحد يدخل على قبر النبي ـ عليه الصلاة والسلام ـ ، فضلا أن يتمسح به ، أو يفعل عنده من البدع ، أو يتخذه عيدا أو يتخذه وثنا ، عرفتم ماذا عمل الصحابة ؟ عرفنا موقف رسول الله من هذا ؟ عرفنا موقف الصحابة من هذا ؟
رسول الله أوصى ألا يتخذ قبره مسجدا ، الصحابة نفذوا هذا ، ما دفنوه في البقيع ، لماذا ؟ خافوا أن يتخذ قبره مسجدا ، لو صليت إلى قبر ولو لم تبن عليه ، صليت إليه ، جعلته قبلة لك وصليت إليه فقد اتخذته مسجدا ، لو بنيت عليه هذا لا غبار عليه أنك اتخذته مسجدا .
ثم يا إخوتاه قصة إدخال قبر النبي ـ عليه الصلاة والسلام ـ في المسجد ليس من عمل الصحابة ، وليس من عمل رسول الله ـ عليه الصلاة والسلام ـ ، إنما هو من عمل أحد ملوك بني أمية ، رجل ما هو عالم ، والعلماء نصحوه وبكوا قالوا : لا تدخل قبر الرسول في توسعة المسجد ، فأدخله ، احتاج إلى توسعة المسجد وأراد أن يدخل أبيات أزواج النبي صلى الله عليه وسلم توسعة للمسجد ، فأدخل من أجل هذه التوسعة القبر من غير قصد .
ثم مع هذا عملوا شيئا من الاحتياطات ، بنوا على قبر رسول الله ـ عليه الصلاة والسلام ـ جُدُرا مثلثة بحيث لو وقف إنسان من الجهة الشمالية ليستقبل القبر لا يستطيع أن يستقبل القبر ، عملوا احتياطات كثيرة حتى يسدوا باب هذه الفتنة .
فمعالم الرسول صلى الله عليه وسلم بين أيدينا ، وهديه بين أيدينا ، فمن أراد أن يطيع الرسول ، ومن يحب منا رسول الله صلى الله عليه وسلم حقا فليضع هذه النصوص نصب عينيه ، ويتعامل مع رسول الله كما كان الصحابة الكرام يتعاملون معه في حياته وبعد موته ، كانوا في حياته إذا أقبل رسول الله لا يقومون له .
قال أنس رضي الله عنه :" ما كان شخص أحب إليهم من رسول الله صلى عليه وسلم وكانوا إذا رأوه لم يقوموا لما يعلمون من كراهيته لذلك " .
سيد البشر وسيد الرسل ـ عليه الصلاة والسلام ـ إذا جاء وأصحابه جالسون هكذا لا يتحرك أي واحد ولا يقوم أي واحد إكراما وإجلالا لرسول الله لماذا ؟ لأن رسول الله يكره هذا ، فالذي يكرهه رسول الله في حياته هل يحبه الآن ؟ هل يحب الآن أن يقف الناس هكذا متوجهين إلى القبر من بعيد من المسجد أو من قريب ، لو رأى هذا المنظر هل يقره ـ عليه الصلاة والسلام ـ ؟ !
لو رأى عمر أو أبو بكر أحدا يفعل هذا أيسكتون عنه ؟ !أبدا ، لماذا ؟
لأن رسول الله يكره أقل من هذا ، فكيف بأعمال القبوريين ؟ كيف يقرها ؟ فإياك أيها المسلم أن يخدعك الشيطان فتتصرف تصرفات الجاهلية وتدعي أنك تحب رسول الله ، فإذا كنت تحبه فاجتنب كل ما يكره ، فإن الصحابة والله أشد حبا منا لرسول الله ، حبهم ما فيه كذب ولا فيه مزاعم ، حبهم والله صادق ، وما فيه نسبة بين حبنا وحبهم ، وما كانوا يقومون له وهو أحب الناس إليهم ـ عليه الصلاة والسلام ـ ، وبعد أن مات هل كانوا يتمسحون بقبره ؟ !هل كانوا يطوفون بقبره ؟ !حاشا وكلا ، بل ثبت أنهم ما كانوا يأتون القبر أبدا ، لماذا لأن رسول الله قال :" لا تجعلوا قبري عيدا " .
فإذا ترددوا عليه اتخذوه عيدا ، عرفوا مقصد الرسول ، ما مقصده ألا يتخذ عيدا ، إذا كان قصد الزائر والمتردد على قبر الرسول قصده الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم فقد وجه له رسوله النصيحة " لا تجعلوا قبري عيدا " ، إذا كان قصدك الصلاة علي فصلّ علي حيثما كنت " لا تجعلوا قبري عيدا " كيف ؟
قال رسول الله :" صلوا عليّ حيثما كنتم ، فإن صلاتكم تبلغني " .
فإذا كان عذرك في التردد على القبر والذهاب والمجيء إليه هو أن تسلم عليه ، فإن الدنيا كلها ميدان فسيح للصلاة على رسول الله ـ عليه الصلاة والسلام ـ " وصلوا علي حيثما كنتم " وبعدها ماذا يجازيك ربك إذا كنت صادقا في الصلاة على الرسول ـ عليه الصلاة والسلام ـ ؟ يصلي عليك بكل صلاة عشر صلوات " من صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشرا " .
أنت في أمريكا أو في اليابان أو في الهند أو في باكستان أو في البصرة أو السودان أو المدينة ، أنا أقول الآن : " اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم ، ماذا أحصل ؟
يصلي علي ربي عشر صلوات ، واحد في أمريكا يقول نفس الشيء يصلي عليه ربه عشر صلوات .
هذا تفسير قوله ـ عليه الصلاة والسلام ـ : " وصلوا عليّ حيثما كنتم " ، نهانا عن اتخاذ قبره عيدا ثم قطع المعاذير ، إذا كان عذرنا في التردد على قبره أننا نحبه فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول : لا ، الطريق الصحيح إذا كنت تحبني أن تصلي علي حيثما كنت ، فإن الدنيا كلها ميادين للصلاة على رسول الله ـ عليه الصلاة والسلام ـ .
يا إخوتاه من هنا يجب أن نفهم أن كثيرا من الناس يأتون قاصدين القبر ، والرسول قال :" لا تجعلوا قبري عيدا " وقال لهم إذا كان قصدكم الصلاة فالدنيا كلها مجال للصلاة علي ، فيأتون وينسون تعاليم الرسول صلى الله عليه وسلم ، الرسول الذي ندبهم لشد الرحال إلى هذا المسجد وقال لهم إن الصلاة فيه بألف صلاة ، ما قال : الصلاة عند قبري بألف صلاة ، أبدا .
إذا صليت وجعلت قبر الرسول قبلتك فأنت على ضلال ، لكن إذا صليت في مسجده الشريف الذي أسسه على التقوى ، وكافأه الله على هذا الجهد أن يجعل الصلاة فيه بألف صلاة .
فأنت يا أخي إذا نويت أن تأتي المدينة فليكن مقصدك الأول تنفيذ أمر رسول الله ، تشد الرحال إلى مسجده الشريف ، هذا مسجده ـ عليه الصلاة والسلام ـ فما الداعي للإعراض عنه إلى قصد القبر ، هذا مسجد رسول الله ـ عليه الصلاة والسلام ـ ، أسسه على التقوى من أول يوم ـ عليه الصلاة والسلام ـ ، وندبك لتشد الرحال إليه .
لو قدر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قبر في غير المدينة النبوية يعني قبر في مكة قبر في الطائف ـ عليه الصلاة والسلام ـ ، هل تشد الرحال إلى قبره ؟
لا ، أليس كذلك ؟
الآن أنا قلت لكم : لا فرق بين المصلي عليه في المدينة والمصلي عليه في أبعد مكان من الدنيا أنت تحصّل أجرا وهو يحصّل أجرا ، بل إذا قصدت الصلاة عند قبره قد تحرم من الأجر ، لماذا ؟ لأنه نهاك أن تتخذ قبره عيدا وأنت تتخذه عيدا ، تراغمه ـ عليه الصلاة والسلام ـ ، أمرك بشد الرحال إلى مسجده فتشد إلى القبر !
هذه مراغمة ولا شك ، طبعا أنتم لا تقصدون هذا يا إخوتاه وكثير من الناس لا يقصدون هذا ، لكن لو تأملوا وتفكروا وتدبروا وعرفوا نتائج هذه الأعمال وهذه التصرفات لوجدوها هكذا .
فالآن أيها المسلم إذا شددت الرحال تشد الرحال إلى بيت الله العتيق فإن الصلاة فيه بمائة ألف صلاة ثم تؤدي الأعمال المشروعة ؛ تطوف به وتسعى به وتؤدي مناسك الحج والعمرة فيه ، وتشد الرحال إلى مسجده ـ عليه الصلاة والسلام ـ لتكسب فيه ألف صلاة ؛ لأنك لا تنال هذه الألف إلا إذا صليت فيه ، ولو صليت في دار السلام أو واحد من مساجد المدينة لا تحصل على هذا الأجر ، لو صليت خلف هذا الجدار لا تحصل على ألف صلاة ، أليس كذلك ؟ عرفنا هذا ؟
أنا قصدي من هذا أن هذا لا تكسبه إلا إذا شددت الرحال وصليت في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لكن الصلاة على رسول الله ما شرط عليك أبدا أنه إذا صليت عليه ألا يصلي عليك عشرا إلا إذا وقفت عند القبر ! أبدا، حيثما تصلي على رسول الله ـ عليه الصلاة والسلام ـ يصلي الله عليك عشرا ، وهذه الصلاة ؛ لله ملائكة سياحون يبلغونها لرسول الله ـ عليه الصلاة والسلام ـ .
فقد والله بيّن غاية البيان ، وقطع الطريق على كل من يتبع هواه ، فأنت أيها المسلم إذا شددت الرحال تشد الرحال إلى مسجد الرسول ، فإذا جئت إلى مسجد رسول الله وصليت فيه ما تيسر لك تزور قبره وقبر صاحبيه ، وتزور البقيع ، وتزور أحُدا ، وتصلي في مسجد قباء ، وهذه الأماكن هي التي شرع لك رسول الله أن تزورها وأن تصلي في مسجد قباء .
وما عداها من الأماكن ، المساجد السبعة والكهوف والغيران ومبرك الناقة إلى غيرها من الخرافات والأساطير التي افتعلها الجهلة من المسلمين ، وقد تضيع عملك ، تسعى وتركض في البدع والرسول ـ عليه الصلاة والسلام ـ أخبرنا أن " من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد " ، و" كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة " .


المصدر :
فتاوى فضيلة الشيخ ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله [ ج 2 ص 290 ] .



" gukm hggi ugn hgdi,] ,hgkwhvn hjo`,h rf,v Hkfdhzil lsh[]

ابوتركي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-07-2010, 01:18 PM   #2
بن غازي
كاتب مبدع
 
الصورة الرمزية بن غازي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
الدولة: سيدة البلدان
المشاركات: 715
معدل تقييم المستوى: 12
بن غازي is on a distinguished road
افتراضي

اللهم صلِ وسلم وبارك وأنعم على نبينا وحبيبنا وسيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين وصحبه الغر المحجلين

وأجعلها يارحيم صلاة تزيل بها همومنا وتغفر بها ذنوبنا
__________________



ليكن شعارنا في رمضان



بن غازي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 25-07-2010, 03:09 AM   #3
الياسمين
الإدارة
منتديات الحجاز الثقافية
 
الصورة الرمزية الياسمين
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
الدولة: الحجاز
المشاركات: 6,336
معدل تقييم المستوى: 200
الياسمين is a splendid one to beholdالياسمين is a splendid one to beholdالياسمين is a splendid one to beholdالياسمين is a splendid one to beholdالياسمين is a splendid one to beholdالياسمين is a splendid one to beholdالياسمين is a splendid one to behold
افتراضي

اللهم صل وسلم وبارك على نبينا وسيدنا محمد واله الطيبين الطاهرين
جزاك الله خيرا وجعله في موازين حسناتك
حفظكم المولى
__________________
الياسمين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-07-2010, 12:13 PM   #4
القلعة الشامخة
.:: حجازي نشط ::.
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
الدولة: السعودية
المشاركات: 50
معدل تقييم المستوى: 12
القلعة الشامخة is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله الف الف خير
القلعة الشامخة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-08-2010, 04:13 PM   #5
بن غازي
كاتب مبدع
 
الصورة الرمزية بن غازي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
الدولة: سيدة البلدان
المشاركات: 715
معدل تقييم المستوى: 12
بن غازي is on a distinguished road
افتراضي

" لا تجعلوا قبري عيدا " معناه لا تتخذوا لزيارة قبري وقتا معينا لا يزار إلاّ فيه كما هو شأن العيد , كما فسّره بذلك الحافظ المنذري و غيره من علماء الحديث , و لا مانع أن يضاف إليه أيضا النهي عن إظهار الصخب و اللهو و مظاهر الزينة عنده على نحو ما يكون في الأعياد . أما أن تدل الكلمة على النهي عن زيارة قبره , فإنها عن ذلك بمعزل و ما كان النبي صلى الله عليه و سلم لينهى الناس عن اتخاذ قبره عيدا بهذا المعنى المزعوم ثم يعمد هو فيتخذ من البقيع في كل يوم عيدا ...
__________________



ليكن شعارنا في رمضان



بن غازي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:22 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved Alhjaz forums © 2006 - 2014
mll